“هل من المبكر لأوانه تغيير حالتي الاجتماعيّة على الفيسبوك؟”

“أنا منهكة للغاية”


تشعر العروس بالتعب والإرهاق قبل الزواج، نتيجة الكثير من المناسبات، كالأنشطة الترفيهيّة وحفلات الغداء. أشهرٌ من الاجتماعات وحفلات العزوبيّة والحناء والتحضيرات ليوم الزفاف، لذا يلزمها بعض الراحة، والحاجة الى إجازة.

“مرّ كلّ شيء بسرعة”

التعب

ينبّهك الجميع من ىسرعة مرور يومك الكبير، ولكن لن تدركي ذلك إلا بعد أن يأتي يوم زفافك، وتشعرين بذلك.

“لا أستطيع أن أصدّق أنّي متزوّجة”

لقد تمّ التخطيط والاستعداد والانتظار، تحسباّ لهذه اللحظة، بحيث يصعب التصديق أنّك سيّدة متزوّجة في نهاية المطاف. أنت سيّدة من الآن فصاعدا…

“هل يجب أن اكون أنيقة اليوم؟”

أناقة العروس

بقدرما تكون أمورالزفاف جميلة ، وبقدر ما تحبّين عائلتك وأصدقاءك، فالتفكير في الحاجة إلى التأنق لحضور احتفال آخر (كالغداء) مؤلمة نوعاً ما.

“هل من المبكر لأوانه تغيير حالتي الاجتماعيّة على الفيسبوك؟”

متى يكون تغيير الحالة على الفيسبوك ضروريّاً بعد الزواج؟ هل هو سابق لأوانه؟هل عليك تغيير الحالة قبل موعد الزفاف أو في صباح اليوم التالي لزفافك؟

“لا أستطيع الانتظار لرؤية الصور! “

صور الزفاف

دائماً تكون العروس في حالة انتظار وترقّب لرؤية صور زفافها، لتستعرض أسعد يوم في حياتها من جديد.

” لا أريد العودة إلى الحياة الواقعيّة”

بالنسبة لبعض العرائس، لا تتوقف المتعة بعد حفل الزفاف، فلديّ شهرالعسل. وبالنسبة لآخريات سيكون شهرعسل سريعاً، ثم العودة إلى العمل.