كيفية التخلص من قشرة الشعر

عوامل ظهور قشرة الشعر

  • التهاب الجلد الذهني: وهنا نجد أن الأشخاص أصحاب البشرة الدهنية هم أكثر عرضة للإصابة بقشرة الرأس، ويصيب هذا الالتهاب الكثير من المناطق في الجلد مثل الأذنين، والحاجبين، والصدر، وجوانب الأنف، ونجده يرتبط ارتباطاً موثقاً بفطر المالاسيزيا، وهذا الفطر عادة ما نجده يعيش على فروة الرأس ويتغذى على الزيوت التي تقوم بصيلات الشعر بإفرازها، ولا يسبب هذا الفطر مشاكل لفروة الرأس إلا في حالة نشاطه، لأنه يجعل فروة الرأس مهيجة وتنتج الكثير من الخلايا الجلدية، وعندما تموت هذه الخلايا تسقط وهنا تتشكل قشرة الشعر.
  • التحسس من الخميرة: ونجد أن الأشخاص الذين يعانون من حساسية الخميرة هم أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر،وغالباً ما تكون قشرة الرأس أسوء حالا خلال أشهر الشتاء، وتتحسن مع الطقس الدافئ.
  • البشرة الجافة: نجد الأشخاص أصحاب البشرة الجافة يكونوا أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر، لأن الهواء البارد مع الغرف الدافئة يسبب حكة للجلد وبالتالي يسبب تقشر الجلد، وظهور القشرة.
  • منتجات العناية بالشعر: من الممكن أن تسبب منتجات العناية بالشعر تهيجاً واحمراراً لفروة الرأس، وبالتالي تسبب الحكة المستمرة في الرأس ظهور قشرة الشعر.
  • الأمراض الجلدية: عادة ما نجد الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالإكزيما، أو الصدفية، أو غيرها من الأمراض الجلدية، أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر.
  • الإصابة ببعض الأمراض : الأشخاص الكبار والمصابون بمرض باركنسون وغيرة من الأمراض العصبية، يكونون أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر، وأيضا الأشخاص المصابين بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية، أو من لديهم ضعف في جهاز المناعة يكونون أكثر عرضة لقشرة الشعر.
  • النظام الغذائي: نجد أن عدم استهلاك ما يكفي من الأطعمة التي تحتوى على عنصر الزنك، وفيتامين ب، وبعض من أنواع الدهون المفيدة للجسم، يؤدى بشكل كبير إلى الإصابة بقشرة الشعر.
  • الإجهاد العقلي: عادة ما يكون هناك رابط قوى بين الإجهاد العقلي والعديد من مشاكل الجلد ومن بينهم مشكلة قشرة الرأس.
  • العمر: ونجد أن القشرة تظهر في سن المراهقة بشكل كبير، على الرغم من أنها يمكن أن تستمر لوقت متأخر من العمر، وعادة ما تصيب الرجال أكثر من النساء، هذا بسبب الهرمونات.

أضرار قشرة الشعر

عادة لا يكون هناك أضرار بالغة لقشرة الشعر، وليس من الضروري استشارة الطبيب، ولكن في بعض الأحيان تكون قشرة الشعر علامة على وجود أمراض جلدية أكثر خطورة، وهنا يجب استشارة الطبيب، وفيما يلي نذكر أهم هذه العلامات:

  • وجود احمرار وتورم وهيجان في فروة الرأس، وهذا يدل على وجود عدوى في الفروة وهنا لابد من استشارة الطبيب.
  • وجود قشرة الشعر بشكل شديد جداً، وهذا مع استخدام بعض العلاجات المنزلية.
  • وجود بعض الأمراض الجلدية من الأكزيما أو الصدفية، أو بعض الأمراض الجلدية الأخرى التي تسبب حكة الجلد.
  • ظهور هيجان وحكة في فروة الرأس بسبب نوع الشامبو الخاص بك.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض ضعف المناعة أو الإيدز لابد من استشارة الطبيب بشكل دائم.

قشرة الرأس عند الرضع

عادة ما يعانى الأطفال حديثي الولادة من قشرة الشعر، والتي تعرف باسم غطاء المهد، وهى عبارة عن قطع من الجلد صفراء اللون ودهنية، وتظهر من أول شهرين بعد الولادة، ومن الممكن أن تستمر لعدة أسابيع أو لعدة أشهر،ويمكن التخلص منها عن طريق غسل رأس الطفل برفق بالقليل من الشامبو الخاص بالأطفال، ووضع القليل من زيت الأطفال، وبالتالي يمنع تراكم القشور على رأس الطفل.

وعند ملاحظة أي علامات كتشقق في الجلد، أو احمرار أو حكة أو أي عدوى،  أو انتشار القشور على أجزاء أخرى من الجسم، لابد من استشارة الطبيب.


علاج قشرة الشعر

  • الشاي الأخضر: حيث أظهرت بعض الدراسات أن الشاي الأخضر بإمكانه علاج قشرة الشعر والصدفية، وقالت أنه يحتوى على تركيبة خاصة يمكنها أن تخترق حاجز البشرة المقاوم للماء، وتعالج نمو الخلايا الجلدية المفرط، وأيضا معالجة الإجهاد التأكسدي، وعلاج الالتهابات.
  • وفى دراسة أجراها أيضا بعض الباحثون الأوروبيون، وهى إضافة بعض من جذور اللاما إلى الشامبو، يمكنها أن تحارب قشرة الشعر والتخلص منها في أقرب وقت.
  • استخدام منتجات الشامبو الخاص بقشرة الشعر، والتي من خصائصها السيطرة على التهاب الجلد الدهني، ولكنها لا تعالج قشرة الرأس.
  • قبل القيام باستخدام أي نوع من أنواع الشامبو المضاد للفطريات، يجب محاولة إزالة أي بقع قشرية على فروة الرأس، لان هذا الأمر سوف يجعل الشامبو أكثر فاعلية من قبل.

يجب أن يحتوى الشامبو الخاص بفروة الرأس على مضادات للقشرة، ومضادات للفطريات، أو على المكونات التالية:


أهم مكونات مضادات القشرة والفطريات التي يجب أن يحتويها الشامبو الخاص بفروة الرأس

  1. الكيتوكونازول: وهذه المادة مضادة للفطريات، ويمكن استخدام الشامبو الذي يحتوى عليها في أي عمر.
  2. كبريتيد السلينيوم: ويعد هذا العنصر فعال بشكل كبير في علاج قشرة الشعر، لأنه يقلل من إنتاج الزيوت الطبيعية التي تنتجها الغدد الموجودة في فروة الرأس.
  3. الزنك: يعد عنصر الزنك من أهم العناصر الفعالة في علاج قشرة الشعر، لأنه يعمل على إبطاء نمو الخميرة، وبالتالي يقلل من ظهور القشرة.
  4. قطران الفحم: يعد عامل مهم جداً للتخلص من قشرة الشعر لأنه يستخدم كمضاد طبيعي للفطريات، ولكن عند استخدام صابون الفحم أو صبغ الشعر به، لا بد من  مراعاة ارتداء قبعة عند الخروج تحت أشعة الشمس لأنه يسبب الحساسية، وينصح أيضا بعدم الإكثار منه لان استخدامه بكميات كبيرة يسبب السرطان.
  5. حمض الساليسيليك: يساعد حمض الساليسيليك على التخلص من قشرة الشعر، وذلك لأنه يعمل على إبطاء نمو خلايا الجلد، ولفاعلية أكبر لابد من استخدام الشامبو الذي يحتوى على الحمض بطريقة الدعك لفترة طويلة.
  6. زيت الشاي: وهو مشتق من مشتقات  شجرة الشاي، ويحتوى على العديد من المزايا، حيث أنه يستخدم كمضاد للفطريات، ومضاد حيوي، ويمكن استخدامه أيضا كمطهر، لذا نجد أن نوع الشامبو الذي يحتوى على زيت الشاي يكون أكثر فاعلية في علاج القشرة.
  7. تناوب أنواع مختلفة من الشامبو: لابد من استخدام أكثر من نوع من الشامبو بالتناوب، وذلك لأن الشامبو المحدد أنه فعال يكون بعد مرور الوقت غير فعال، وفى هذا الوقت لابد من استخدام نوع شامبو أخر.
  8. وقت استخدام الشامبو: عند استخدام الشامبو لابد من تركه على الشعر لمدة لا تقل عن 5 دقائق،  وهذا لان شطف الشعر بسرعة يجعل الشامبو لا يعطى أي نتائج.
  9. وصفات طبيعية: من الممكن استخدام بعض الطرق الطبيعية للتخلص من قشرة الشعر مثل ”  استخدام عصير الليمون مع ماء شطف الشعر، أو وضع القليل من البيكنج صودا على الشامبو الخاص بك، أو غسل الشعر بالقليل من خل التفاح، أو وضع بعض من أقراص الأسبرين إلى الشامبو” وهذه الطرق قد تساعد في التخلص من القشرة بشكل نهائي.