الإرهاق الشديد


والرغبة الدائمة في النوم مع العجز على ذلك، وهذا لإن الجسم لم يحصل على المقدار الكافي من الراحة،والآن سنذكر بعضا من الأسباب المؤدية إلى عدم النوم:



الاضطرابات النفسية



تعدّ الاضطرابات النفسية التي يتعرّض لها الفرد من الأسباب الرئيسية التي تمنعه من النوم، ومن الأمور المؤديّة إلى هذه المشكلة:



  • -الصدمة والأحداث السيئة التي يتعرّض لها الفرد والتفكير الكثير بها.
  • -التوتّر والقلق اتجاه أمر ما.
  • -الإصابة بالاكتئاب.
  • -الكوابيس:قد تكون أحلام الليل أو كوابيسه من الأمور التي تعكس حالة الفرد النفسية والضغوطات التي يتعرّض لها، وقد يؤدي هذا الأمر إلى الاستيقاظ من النوم لعدة مرات أو عدم المقدرة على النوم.
  • -الرهاب النفسي، كالخوف من العتمة أو الخوف من الأحلام.
  • -الاضطرابات النفسية التي تحدث نتيجة التغيّرات الهرمونية في فترة الحمل وعند نزول الطمث وعند انقطاعه قد تؤدي إلى القلق.

الاضطرابات الجسدية



قد تكون المشاكل الصحية والألم المرافق لها من الأسباب المؤدية إلى عدم المقدرة على النوم، وسنوضّح هذا هنا:



  • -الشكوى من ألم في إحدى أعضاء الجسم فالصداع من المشاكل التي تمنع المصاب من النوم، كذلك فآلام الظهر والمفاصل قد تمنعه من أن ينام بوضعيّة مريحة، كذلك فقد يؤدّي هذا الألم إلى إيقاظ صاحبه من النوم في منتصف الليل ويمنعه من العودة إلى ذلك.
  • -ألم الأسنان.
  • -مرض السكرّي قد يؤرّق صاحبه وذلك بسبب كثرة التبوّل، فقد يوقظه هذا الأمر من النوم عدّة مرات، كذلك فقد يشعر بأن نسبة السكر قد انخفضت لديه فيستيقظ لأخذ كمية من السكر ليُنظّم توازنه في الجسم.
  • -مشاكل الغدّة الدرقية، وخصوصًا فرط الغدّة الدرقية قد تسبّب للمصاب الأرق الشديد ممّا تمنعه من النوم.
  • -مشاكل الكلى من الأمراض المسببة للأرق.
  • -الإصابة بالرعاش قد يزعج الفرد ويمنعه من النوم.
  • -مشاكل المعدة مثل الحموضة أو الألم والمغص.
  • -مشاكل التنفّس كالحساسية والرشح، أو ضيق التنفّس أو توقفّه أثناء النوم.
  • -مشاكل الرئتين والسعال المستمر قد يمنع من النوم.

الاضطرابات الغذائية والمشروبات



  • -الجوع وعدم تناول وجبة العشاء الخفيفة قبل النوم بثلاث ساعات.
  • -تناول الوجبات الثقيلة قد تمنع من النوم وذلك للثِقل الذي يشعر به الفرد وسوء الهضم.
  • -تناول الأطعمة المسببة للحرقة والحموضة.
  • -تناول المياه بكثرة في المساء وقبل النوم قد يؤدي إلى كثرة الذهاب إلى الحمّام الأمر الذي سيؤدّي إلى صعوبة النوم.
  • -تناول مصادر الكافين كالقهوة والشاي، باعتبارها من المنبهّات ومدرّات البول التي تمنع من النوم.

أسباب أخرى تؤدّي إلى عدم النوم



  • -عدم ممارسة أي نشاطات في النهار قد يؤدّي إلى الأرق في الليل، فالمجهود الجسدي والتعب النهاري سيأخذ بالإنسان إلى النوم فور وضع رأسه على الوسادة.
  • -ممارسة التمارين الرياضية قبل النوم، سيعمل على تنشيط الجسم وعدم الشعور بالنعاس.
  • -عدم انتظام الساعة اليبولوجية في الجسم، وهذا ما يحدث للأشخاص الذين تتغيّر أوقات أعمالهم بين مسائية وصباحية، وكذلك لمن يتطلّب عملهم السفر من حين لآخر.
  • -التدخين من الأمور المسببة للأرق وعدم النوم، كذلك فتناول المشروبات الكحولية من الأمور المؤدية إلى ذلك.
  • -الضوضاء وعدم توفّر البيئة المناسبة للاسترخاء.
  • -استخدام الأجهزة الإلكترونية ومشاهدة التلفاز وتأجيل الواجبات المطلوبة إلى الليل.
  • -التقدّم في العمر من الأمور التي تؤثّر على النوم فيصبح خفيفًا ومتقطّعا.


المواضيع المتشابهه:


hsfhf u]l hgk,l