الحمل



يجب أن تبدأ الأم بالاهتمام بصحتها وتغذيتها - بمجرد حصول الحمل - والتي ستنعكس على صحة الجنين ونموه خلال فترة الحمل، فتغّير نمط الحياة وتناول الأغذية الصحيّة والامتناع عن الأطعمة والمشروبات الضارّة، من أهم الإجراءات التي يجب الالتزام بها أثناء فترة الحمل.



تهانينا! إذاً ، هل اكتشفت أنك حامل؟ يجب أن تكوني مبتهجًة وتستعدي الان لاخبار الخبر لزوجك وأحبائك. أجل ولم لا ولكن ، ربما ، يجب عليك أولا تأكيد الخبر من خلال فحص الدم في مركز طبي. هذا الأسبوع يمثل حرفياً بداية الحمل لأنك فاتتك الدورة الشهرية ووجدت أنك حامل.


نمو طفلك أثناء الحمل – الأسبوع الرابع



الأسبوع الرابع من الحمل هو أسبوع الزرع. أخيراً يزرع كيس الحمل نفسه في بطانة الرحم وتنقسم إلى قسمين لتشكل المشيمة والجنين. هذا هو الأسبوع الذي يتكون فيه الكيس الأمنيوسي أو كيس الماء والكيس المحي ، وهو جدار الحماية لطفلك ،وحول الكيس الصغير. ينمو جنينك الصغير أيضًا إلى ثلاثة أجزاء مميزة خلال الأسبوع الرابع. هذه الأجزاء الثلاثة من الجنين ، الأديم الباطن (الطبقة الداخلية) ، الأديم المتوسط (الطبقة الوسطى) والأديم الظاهر (الطبقة الخارجية) ، تشكل فيما بعد أعضاء جسم طفلك. لا شك أنه أسبوع مهم لنمو وتطوير طفلك الصغير.


ما هو حجم الطفل هذا الاسبوع؟





هذا الأسبوع هو الأسبوع الحرج حيث أنه يمثل بداية الفترة الجنينية. الآن ، حجم طفلك ، وهو الجنين ، هو في حجم بذور الخشخاش. تحتوي بذور الخشخاش هذه على طبقتين ، هما الأديم الظاهر والأديم الفوقاني ، والتي سوف تستمر في النمو إلى أجزاء جسم طفلك الصغير. في حين أن حجم الجنين عندما تكونين حاملاً 4 أسابيع عمليا مجهري لا يري بالعين ، فإنه يمر ببعض التطورات الرئيسية التي تستحق الذكر.


تغييرات جسم الحامل في الاسبوع الرابع



لقد تم إطلاق الهرمونات المختلفة للحمل في جسمك ، وجسمك هذا الأسبوع مشغول بالاستعداد للتكيف مع هذه التغيرات الهرمونية. سوف تبدأي قريبا تعاني من أعراض الحمل المبكر. ستبدأي بالشعور بالغضب والإرهاق. ستشعري بعمل بعض التفاعلات الكيميائية داخل جسمك ، ولكن من الطبيعي أن تشعري بهذه الطريقة. بعد كل شيء ، الكيس الأمنيوسي ، طفلك بعبارة أخرى ، هو في نهاية المطاف قد انغرس بالرحم واستقر! وقد لوحظ أن 30ظھ من الوقت ، خلال الأسبوع الرابع من الحمل ، قد يحدث نزيف زرع في شكل بقع صغيرة. هذه ليست دورة شهرية وليس هناك ما يدعو للقلق. نتيجة لذلك ، قد تشعر بتقلصات في معدتك أو حتى إحساس ألم بالثديين. ولكن لا تقلقي ، يتم تجهيز جسمك لتحمل تغييرات الجسم أثناء الحمل. أنت فقط عليك أن تستمتعي بالأخبار الجيدة وتعد نفسك لتصبحي الأم قريبا.


أعراض الحمل في الأسبوع الرابع


إن إطلاق العديد من هرمونات الحمل في الأسبوع الرابع يجعل جسمك يتصرف بغرابة. بعض أعراض الحمل الشائعة في الاسبوع الرابع هي:



  • بسبب إطلاق البروجسترون في جسمك ، قد تشعرين بالانتفاخ.
  • التشنج الخفيف في المعدة هو نتيجة لعملية الزرع ويجب ألا تقلق بشأنه. ولكن إذا كنت تعاني من تشنجات شديدة ، فقومي بإخبار طبيبك بكل شيء عنها.
  • قد يؤدي غرس الكيسة الأريمية في الرحم إلى ظهور بقع خفيفة قد تكون باللون الوردي أو الأحمر الفاتح أو الأحمر. مرة أخرى ، لا داعي للقلق من الممكن حتى أن تستمر لأكثر من يومين.
  • سوف تتسبب الهرمونات المتقلبة في جعل مزاجك متقلب على قدم وساق. ولن يكون لديك أي سيطرة عليه. فقط ادعي الله أن الناس من حولك يفهمون ما تمري به ويتعاونون! بعد كل شيء ، سوف تستمر هذه الأعراض فقط لمدة 12 أسبوعا!
  • غثيان الصباح هو واحد من أكثر الأعراض شيوعا. حوالي 90 ظھ من النساء يحصلن على أعراض مرض الصباح مثل الغثيان أو القيء.و يصبح هذا الاحساس أفضل بعد 9 أسابيع !
  • جسدك يعمل بجد لنمو هذا الجنين الصغير إلى طفل سليم. من الواضح أنك ستشعري بالإرهاق الشديد. لكنها أيضاً ستتحسن بعد الأشهر الثلاثة الأولى.
  • كما أن هرمونات الحمل المتزايدة باستمرار ستجعل ثدييك يشعران بالألم.

حجم البطن في الاسبوع الرابع




سوف تنتفخ معدتك خلال الأسبوع الرابع من الحمل بسبب إطلاق البروجسترون في جسمك ، لكن الوقت لا يزال غير مناسب بالنسبة لك. طفلك هو مجرد في حجم بذور الخشخاش هذا الأسبوع ، لذلك ، اطمئني ، سرك محفوظ!


شكل الجنين بالسونار في الاسبوع الرابع







يحدث الكثير داخل جسمك هذا الأسبوع.حيث بدأ كيس الحمل في الاستقرار في بطانة الرحم ، وهي تنقسم أيضًا لتشكل الجنين والمشيمة. اللبنة الأساسية للعمود الفقري والدماغ لطفلك ، أي أن الأنبوب العصبي للطفل يتكون بالفعل. يعمل الكيس والسائل الأمنيوسي لتشكيل وسادة واقية لطفلك ، وكل ما تراه في الموجات فوق الصوتية لمدة 4 أسابيع هو نقطة صغيرة أو ما يسمى كيس الحمل. أأنت محبطة؟ لا داعي لذلك! فقط اصبري. سترى وتشعري بكل شيء مع تقدم الحمل.


تغذية الحامل في الاسبوع الرابع



الأكل الصحي هو المفتاح لولادة طفل سليم. يجب أن يصبح كل من :



  • القمح الكامل
  • الخضار الورقية
  • البقول
  • الماء
  • الحوم
  • الأسماك
  • منتجات الألبان
  • الفاكهة

جزءًا لا يتجزأ من نظامك الغذائي خلال الأشهر التسعة القادمة. إذا لم تكوني قد بدأت في تناول الفيتامينات قبل الولادة باستخدام حمض الفوليك أو الفولات ، فابدئي على الفور. كل هذا أمر بالغ الأهمية لنمو وتطور طفلك الصغير.


ولكن هناك شيء واحد تحتاجي أن تخرجيه من نظامك الغذائي ابتداء من اليوم وهذا هو الكافيين. الكافيين هو مادة مستعصية تؤذي امتصاص الكالسيوم ومغذيات الحمل الرئيسية الأخرى وبالتالي يجب تجنبها. إذا كان الكافيين هو ما يجعلك تستيقظ في الصباح ، فقد تجدي صعوبة في تركه. لا تبدأي كل شيء دفعة واحدة. بهدوء عليك استبدال الكافيين ببعض المشروبات الصحية وبعض الوجبات الخفيفة. ولا تنسي يجب أن تكوني حذرة جدا حول ما تأكليه من الآن فصاعدا.


نصائح الاسبوع الرابع



إذا تمكنت من إجراء الاختبار بنجاح هذا الأسبوع واكتشفت أيضًا أنك حامل ، فقد حان الوقت ليس فقط لمقابلة الطبيب واستكماله ، ولكن أيضًا للتحقق من التأمين الطبي الخاص بك: والبدء في السؤال عنه ، وتعلمي كيف سيتم تغطيتك من مرحلة ما قبل الولادة وحتى موعد الولادة.


ما يجب أن تفعليه




  • احصل على طقم اختبار الحمل المنزلي.
  • تناولي الطعام الصحي.
  • تناولي خمس حصص من الفواكه والخضروات يوميا.
  • لا تنسي مكملات الفيتامين قبل الولادة مع حمض الفوليك.

ما يجب الامتناع عنه




  • تجنبي الاطعمة السريعة.
  • الإقلاع عن التدخين أو الشرب أو تعاطي المخدرات.
  • قومي بالتخلص من الكافيين.
  • ابق مستريحًة.
  • تواصلي مع طبيبك وتجنبي تناول أي نوع من أنواع الأدوية.



ما تحتاجي شراءه في الاسبوع الرابع



يبقى دلو التسوق الخاص بك للأسبوع الرابع غير معقد.



  • كتاب عن الحمل
  • طقم اختبار الحمل
  • بطانة قطن مريحة
  • سروال مطاطي
  • ملابس واسعة

وأي شيء آخر يخلو من البطن. قد تبدو أزرار الجينز الضيقة غير مريحة قليلاً على البطن المتضخمة. لذلك ، لا تتعبي من الانغماس في بعض رحلات التسوق الإضافية.



النظام الغذائي الصحي أثناء الحمل



تعتبر الأغذية الطازجة وقليلة التصنيع، مثل الحبوب الكاملة، واللحوم الخالية من الدهون، والفواكه والخضروات، والبقوليّات، والألبان قليلة الدسم، الأساس لبناء نظام غذائي كامل ومتكامل للأم الحامل، وضمان لنمو الجنين وحصوله على كافة احتياجاته من العناصر الغذائية المختلفة.



أغذية يجب تجنّبها أثناء الحمل



في فترة الحمل، ومع التغيرات الّتي تحدث في جسم المرأة، تقل قوة الجهاز المناعي لديها ويصبح جسمها أكثر عرضه للأمراض والالتهابات، ولذلك يجب تجنّب الأطعمة الّتي قد تكون ملوّثة أو تحتوي على الميكروبات ومنها:



  • المنتجات الحيوانيّة النيّئة أو غير المطبوخة جيّداً: فهذا النوع من المنتجات قد يحتوي على الميكروبات المختلفة، مثل البكتيريا والفيروسات والفطريات، ويسبب الإصابة بالالتهابات، لذلك يجب أن تحرص الحامل على طبخ اللحوم وما شابه من المنتجات الحيوانيّة قبل الشروع بتناولها.
  • تجنّب تناول البيض النيئ، فهو قد يحتوي على بكتيريا السلمونيلا، والتي تؤدي إلى حالات الإسهال والقيء وارتفاع الحرارة، بينما يمكن تناول البيض بعد طبخه جيّداً، فحرارة الطبخ تضمن القضاء على أي نوع من الجراثيم والبكتيريا.
  • تجنّب تناول لحوم المرتديلا والنّقانق ومنتجات الألبان غير المبسترة، فهذه الأطعمة قد تحتوى على البكتيريا المسببة لداء الليستريات (بالإنجليزية: Listeriosis)، والذي قد يؤدي للإجهاض أو استمرار الحمل وعدم حدوث الولادة، ومشاكل صحية أخرى.
  • بعض أنواع الأسماك والمأكولات البحرية، فالأسماك الكبيرة والّتي تعيش لمدة طويلة تحتوي في الغالب على نسبة أعلى من الزئبق مقارنةً بالأسماك الأخرى، والزئبق قد يؤثر سلباً على النمو الطبيعي لدماغ الجنين وجهازه العصبي، كما قد تحتوي الأسماك التي يتم صيدها من الجداول والأنهار والبرك على عناصر ضارّة بالجهاز العصبي للجنين نتيجة لتأثرها بالتلوث المائي الشائع في العديد من المناطق.
  • براعم الخضروات النيّئة، فالبكتيريا قد تقيم داخل بذور البراعم ويستحيل خروجها مع الغسل، لذلك تنصح الحامل بتجنّب تناولها طازجة، وإنما يمكن تناولها بعد أن يتم طبخها جيّداً.
  • عدم الإكثار من الأغذية الغنيّة بفيتامين أ، فتناول 10000 وحدة أو أكثر من فيتامين أ قد يؤدّي إلى حدوث تشوهات خلقية لدى الجنين، ويعتبر الكبد من أهم مصادر فيتامين أ، لذلك يفضل تجنّبه وعدم الإكثار من تناوله، وخصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل، كما يجب الانتباه لعدم تناول أيّة مكمّلات غذائيّة تحتوي على كميّات عالية من فيتامين أ أو حتى زيت الكبد فهو غني أيضاً بفيتامين أ.


مشروبات يجب تجنّبها أثناء الحمل



بعض المشروبات تعتبر ضارّة على الأم والجنين في فترة الحمل، وينصح بتجنبها أو التقليل منها، ومن هذه المشروبات:



  • الكحول والمشروبات الروحية بكافة أنواعها، فالكحول يقلّل من وصول الأكسجين والغذاء لخلايا الجنين ويعيق نموّه وتطوره، وحسب مراكز مكافحة الأمراض واتقائها لا توجد كميّة آمنة من الكحول يمكن شربها أثناء فترة الحمل.
  • العصائر والحليب غير المبستر والّتي يتم بيعها على جوانب الطرقات أو من المزارع، فهذه المشروبات قد تحتوي على الميكروبات والجراثيم فتعرّض صحة الأم والجنين للخطر.
  • المياه الملوّثة بالرصاص، وخصوصاً في المنازل القديمة، الّتي تحتوي على أنابيب مياه مصنوعة من الرصاص، حيث يمكن أن يتسرب الرصاص من الأنابيب إلى مياه الشرب، فيؤدّي إلى العديد من المضاعفات، كولادة طفل بوزن قليل، أو الولادة المبكرة، أو تأخر في نمو الجنين.
  • المشروبات المحتوية على الكافيين، كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، فهي تزيد من احتماليّة حدوث إجهاض، أو استمراريّة الحمل وعدم حدوث الولادة، أو تقليل وزن الجنين، ولذلك ينصح بتقليل استهلاك الكافيين إلى أقل من 200 ملغم في اليوم.


أعشاب يجب تجنبها أثناء الحمل



على الرغم من اعتبار المنتجات العشبية والأعشاب من المنتجات الآمنة على صحة الإنسان ويمكن تناولها دون ضرر، إلّا أنّ تناول المنتجات العشبية قد يكون ضارّاً أثناء الحمل، وفي كثير من الأحيان لا يوجد ما يؤكد سلامتها على الأم والجنين في فترة الحمل، فمؤسسات الغذاء والدواء لا تطلب عمل دراسات تؤكد مدى أمان المنتجات العشبية أثناء الحمل، ولذا الأفضل تجنّب تناول هذه المنتجات أثناء الحمل، وإن كان لا بد يفضل استشارة الطبيب المتابع للحالة في هذا الأمر.



أمّا فيما يخص شرب المشروبات العشبية، فيمكن للحامل أن تشرب منها باعتبارها بديلاً للمشروبات المحتوية على الكافيين، ولكن الاعتدال في شربها وعدم الإكثار منها يعتبر من الأمور المستحبة.



من الأعشاب الّتي يفضل تجنّبها أثناء الحمل تلك التي تحتوي على المنبهات، أو المكمّلات الغذائية الّتي تحتوي على الكافيين، وخاصّة تلك التي تستخدم لتعزيز فقدان الوزن.



السعرات الحراريّة المستهلكة أثناء الحمل



في فترة الحمل تعتقد بعض النساء أنّ عليها تناول ضعف كميّة الطعام المعتادة، كونها مسؤولة عن تغذية شخصين في هذه الفترة، ولكن ذلك غير صحيح، فتناول كميّات كبيرة من الطعام والسعرات الحرارية سيؤدي إلى السمنة وزيادة الوزن، ويؤثّر على صحة الأم، ويعرّض الطفل لخطر السمنة فيما بعد.



الأنسب أن تزيد الأم من السعرات الحرارية المستهلكة في الأوضاع الطبيعية قبل الحمل بمقدار 340 سعر حراري خلال الثلث الثاني من الحمل، وبمقدار 450 خلال الثلث الثالث من الحمل، ولكن إذا كانت الأم تعاني من زيادة الوزن أو السمنة عند الحمل يمكنها استهلاك كميّات أقل من السعرات الحرارية، وبنفس الوقت عليها أن تتذكر أنّ فترة الحمل ليست الفترة المناسبة لفقدان الوزن أو عمل رجيم.



المواضيع المتشابهه:


huvhq hgplg td hghsf,u hgvhfu lk hgplg hgHsf,u hgohls hghsf,u hgehge hghsf,u hgvhfu hd aiv huvhq hgplg fhgs,khv td hghsf,u hgvhfu lk tvh.hj fkdi k.,g ]l