إن البحث عن نصفنا الأخر هي رحلة شاقة بالنسبة للأنثى والذكر، وبالنسبة لهذا الأخير فإنه قد يعثر على فتاة حتى وان لم تكن فائقة الجمال فيعجب بها كثيرا ويحرص على ألا يفلتها من يديه أبدا كما يعتبرها نصفه الثاني الذي كان ينتظره.

عندما نقع في حب طرف آخر فإننا نفكر بغباء حيث يتغلب حينها الجانب العاطفي عن الجانب العقلي، لهذا فإن المرأة التي تحمل هذه الصفات 7 لن يتركها الرجل أبدا:

إذا كانت المرأة أذكى من الرجل:
يحتاج الرجل إلى امرأة ذكية وحكيمة لترافقه في مختلف مواقف حياته، لأنها كلما كانت أذكى كلما كان لها معنى وقيمة في حياته، ومن هنا جاءت مقولة « وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة » لأن الرجل لا يمكنه النجاح لوحده بدون دعم من قبل أنتى.

ان كانت المرأة جميلة في عيني الرجل:
يختلف مقياس الجمال في أعين الرجال، ولأن الأذواق تختلف فليس دائما يغلب الجمال الخارجي، فالجمال الداخلي له دور كبير أيضا.

المرأة الطيبة:
الأشخاص الطيبون يكون دائما محبوبون لدى الجميع، وتعتبر المرأة المحبوبة والطيبة التي ترعى الآخرين وتمنحهم المودة هي المفضلة لدى الرجل مقارنة بنظيراتها.

المرأة الحيوية:
لأن الرجل يكره الملل والحياة المعقدة، فهو ينجذب دائما إلى المرأة النشيطة التي تخلق المرح والحيوية في الجو السائد، والتي تكون مستعدة لخوض مغامرات الحياة معه كيف ما كانت.

المرأة التي تعبر عن حبها للرجل:
يختلف الرجال عن النساء من حيث التعبير عن الحب، ولأن الرجل أناني قليلا من هذا الجانب فهو ينجذب للمرأة التي يشعر معها أنها تحبه وتعبر عن ذلك أمامه.

المرأة الغير عنيدة:
لا يحب الرجل المرأة العنيدة، ولأن العلاقات بين الطرفين تقوم على التضحيات في بعض المرات، فإن هذه الصفة مهمة جدا في إنجاح العلاقة بين الرجل والمرأة.

المرأة القوية:
كل شخص لديه ذوقه خاصة به ولكن النساء تعتبر على العموم مزيج من القوة والأنوثة، ولهذا فإن المرأة قوية شريك جيد يحتاجها الرجل، والتي يستطيع أن يعول عليها في مواقف الحياة الصعبة.


المواضيع المتشابهه:
هذا الموضوع من : منتديات عالم المرأة - من القسم : استشارات عامة