هذه الحيلة لا تتطلّب المزيد من الخطوات بل تقوم على تطبيق واحدة قبل الأخرى أي إعتماد بودرة الوجه قبل كريم الأساس على الشكل التالي:


-بعدما قمت بتقشير وجهي وتنظيفه جيداً، طبّقت كريمي المرطّب المناسب لبشرتي الدهنية فهو يساعد على تعديل إفرازاتها، وانتقلت الى اعتماد كريم الأساس الأوّلي.


-بعد اعتماد كريم الأساس الأوّلي انتقلت الى تطبيق بودرة الوجه التي تعمل على التغلغل الى أعماق البشرة إذ تنبع منها الإفرازات الدهنية لتتحكّم بها وتمتصّها. هذه الخطوة تخلق حاجزاً ما بين البشرة وكريم الأساس فتمنع سيلانه وتساهم في ثباته طوال اليوم.


-بعد بودرة الوجه إنتقلت الى اعتماد كريم الأساس المناسب لبشرتي الدهنية وأكملت خطوات ماكياجي حتى أحمر الشفاه.


-أنهيت إطلالتي بإضافة طبقة بسيطة من البودرة على منطقة الـT-Zone .


وأخيراً، نجحت في المحافظة على ماكياجي طوال السهرة، وكما خرجت من منزلي عدت اليه بإطلالة نضرة ووجه مشرق لا شائبة فيه!



المواضيع المتشابهه: