النتائج 1 إلى 4 من 4

ميكياج بيعقد شيك ل 2012

  1. #1
    الصورة الرمزية mero mohamed
    mero mohamed غير متواجد حالياً عضو ماسي
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    484

  2. #2
    الصورة الرمزية اسطوره الغموض
    اسطوره الغموض غير متواجد حالياً عضوية نادي الألف
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    الدولة
    فتاة لا يكررها القدر
    المشاركات
    2,012

    افتراضي

    روعه يسلموووو


  3. #3
    الصورة الرمزية لؤلوة االبحر
    لؤلوة االبحر غير متواجد حالياً عضوية نادي الألف
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    في قلب كل من احبني
    المشاركات
    12,178

    افتراضي

    كثير حلو يسلموووو


  4. #4
    الصورة الرمزية ree_r56
    ree_r56 غير متواجد حالياً عضو ماسي
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    242

    افتراضي فنعم عقبى الدار

    عن محمد بن عبد الواحد وكان من الصالحين قال: ركبنا البحر فأصابتنا أهواله فألقتنا إلى جزيرة من جزائره، فخرجنا إليها فإذا رجل يعبد صنماً من دون الله فقلت له: من تعبد؟
    فقال: هذا وأومأ بيده إلى الصنم
    فقلنا له: ما هذا إله، هذا لا شيء، عندنا في المركب من يعمل مثله وخيراً منه
    قال: وأنتم من تعبدون؟
    قلنا: نعبد الله الملك الذي في السماء عرشه، وفي الأرض مشيئته، وفي البحر قدرته، وفي الموتى قضاؤه، وفي الأجنة في بطون أمهاتنا ينفذ حكمه
    قال: وما علمكم بهذا الذي تقولون؟
    قلنا: بعث إلينا رسولاً كريماً فأخبرنا بذلك
    قال: وما فعل ذلك الرسول؟
    قلنا: أدى الرسالة وأدى الأمانة ثم قبضه الله إليه

    قال: فهل عندكم من علامة؟
    قلنا له: ترك كتاب الملك
    قال: فاقرؤوني كتاب هذا الملك
    فأتيناه بالمصحف فقرأنا عليه منه فبكى، وقال ينبغي لصاحب هذا الكتاب ألا يعصى، ثم قال: أشهد أن لا إله إلا الله – صاحب هذا الكتاب – وأشهد أن محمداً رسول الله – الذي جاء به -

    فعلمناه شرائع الإسلام وسوراً من القرآن وحملناه معنا في المركب
    فلما صلينا العشاء ذهبنا لننام فقال: يا قوم هذا الإله الذي دللتموني عليه أينام إذا جاء الليل؟
    قلنا له: هو عظيم شأنه لا ينام

    فقال: بئس العبيد أنتم إذ تنامون ومولاكم لا ينام
    فأقبل على عبادته يصلي الليل والنهار

    فجمعنا له دراهم وأعطيناه إياها فقال: ما هذا؟
    قلنا تنفقها وتستعين بها على عبادة ربك

    فقال: أنا كنت في جزيرة أعبد صنماً فلم يضيعني وأنا لا أعرفه ولا أعبده
    فكيف يضيعني اليوم وأنا أعرفه وأعبده؟.

    فلما كان بعد أيام جاءته سكرات الموت فرأيت في المنام روضة خضراء فيها قبة وفي القبة سرير عليه جارية لم ير أحسن منها وهي تقول: سألتك بالله إلا ما عجلت به إلي فقد اشتد شوقي إليه

    فاستيقظت مرعوباً فإذا هو ميت فغسلناه وكفناه وواريناه التراب

    فلما كنت في النوم رأيت تلك الروضة وهو إلى جوار تلك الجارية وهو يكرر هذه الآية:
    (والملائكة يدخلون عليهم من كل باب سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار).


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
تم تأسيس عالم المرأة لخدمة المرأة العربية في شتى المجلات و توفير فرص العمل
إنضم لنا
برمجة و إستظافة إبداع للتكنولوجيا الرقمية - كلام جميل

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.