كيف يصوم اللسان؟


صاحب الفضيله الشيخ عائض القرني
الحمدلله , والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه أجمعين وبعد :
صيام خاص يعرفه الذين هم عن اللغو معرضون , وصيام اللسان دائم في رمضان , وفي غير رمضان , ولكن اللسان في رمضان يتهذب ويتأدب
صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال لمعاذ رضي الله عنه : (( كُف عليك هذا , وأشار إلى لسانه )) رواه أحمد , والترمذي , والنسائي , وابن ماجه . فقال معاذ : أو إنا مؤاخذون بما نتكلم به يارسول الله ؟ فقال عليه الصلاة والسلام :
((ثكلتك أمك يامعاذ , وهل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم.))
ضرر اللسان عظيم , وخطره جسيم , كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه يأخذ بلسانه ويبكي ويقول : هذا أوردني الموارد .
اللسـان سبع ضار , وثعبان ينهش , ونار تتلهب .
لسـانك لاتذكر به عورة إمرئ *** فكلك عوراتٌ وللناس ألسـن
ابن عباس رضي الله عنهما يقول للسانه : يالسان قل خيراً تغنم , أو أسكت عن شر تسلم . رحم الله مسلماً حبس لسانه عن الخنا , وقيده عن الغيبة , ومنعه من اللغو , وحبسه عن الحرام .
رحم الله من حاسب ألفاظه , ورعى أحفاظه , وأدب منطقه , ووزن كلامه .
يقول تبـارك اسمه : (( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )) ق : 18
فكل لفظة محفوظة , وكل كلمة محسوبة . ( وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ ) فصلت : 46
صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال
((من يضمن لي مابين لحييه وما بين فخذيه , أضمن له الجنة )) رواه البخاري عن سهل بن معاذ
احذر لسـانك أيها الإنســان *** لا يلدغنـك إنه ثعبـان
والله إن الموت زلة لفظة *** فيها الهلاك وكلها خسران
لما تأدب السلف الصالح بأدب الكتاب والسنة , وزنوا ألفاظهم , واحترموا كلامهم , فكان نطقهم ذكراً , ونظرهم عبرا, وصمتهم فكراً .
ولما خاف الأبرار من لقاء الواحد القهار , أعملوا الألسنة في ذكره وشكره , وكفوا عن الخنا والباذء والهراء .
قال ابن مسعود رضي الله عنه : (( والله مافي الأرض أحق بطول حبس من لسان )) . يريد الصالحون الكلام فيذكرون تبعاته وعقوباته ونتائجه فيصمتون .
كيف يصـوم من أطلق للسانه العنان ؟
* كيف يصوم من لعب به لسـانه , وخدعه كلامه , وغره منطقه ؟
* كيف يصوم من كذب , واغتاب , واكثر الشتم والسباب , ونسي يوم الحساب ؟
* كيف يصوم من شهد الزور ولم يكف عن المسلمين الشرور ؟
صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال : (( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده )) متفق عليه
وهل االإسلام إلا عمل وتطبيق , ومنهج وانقياد , وسلك وامتثال .
يقول جل اسمه (( وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ )) الإسراء : 53
والتي هي أحسن هي اللفظ المؤدب الجميل البديع الذي لايجرح هيئة ولاشخصاً , ولاعرض مسلم ,
ولاينال من كرامة المؤمن . يقول عز من قائل : (( وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ )) الحجرات : 12
كم من صائم أفسد صومه يوم فسد لسانه , وساء منطقه , واختل لفظه ؟
ليس المقصود من الصيام الجوع والظمأ , بل التهذيب والتأديب .
في اللسان أكثر من عشرة أمراض إذا لم يُتحكم فيه .
من عيوبـه : الكذب , والغيبة , والنميمة , والبذاء , والسب , والفحش , والزور , واللعن , والسخر , والاستهزاء , وغيرها .
رب كلمة هوى بها صاحبها في النار على وجهه أطلقها بلا عنان , وسرحها بلا زمام , وأرسلها بلا خطام .
اللسـان طريق للخير , وسبيل للشر , فيا لقرة عين من ذكر الله به , واستغفر , وحمد , وسبح , وشكر , وتاب .
ويالخيبة من هتك به الأعراض , وجرح به الحرمات , وثلم به القيم .
يـا أيها الصائمون
, رطبوا ألسنتكم بالذكر , وهذبوهـا بالتقوى , وطهروها من المعاصي .
اللهم إنا نسألك ألسنةً صادقة , وقلوباً سليمة , وأخلاقاً مستقيمة
بركه السحور ؟؟؟؟؟
قال عليه الصلاة والسلام
(( تسحروا فان في السحور بركه ))
انظر الى بركة السحور
احياء لهذه السنه العامره من الرسول عليه
الصلاة والسلام فبركة السنه
لا يعادلها شئ
وكثير من الناس قد يترك طعام السحور
وقد خالف في ذلك سنة ولو
ان صومه صحيح
فالسنه ان تقوم فتتسحر بما يسر
الله ليبارك الله في صيامك
وقيامك
انها ساعة يتنزل الله فيها الى سماء
الدنيا فيقول سبحانة وتعالى
هل من سائل فاعطيه هل من داع فاجيبه)
هل من مستغفر فاستغفر له )
فاذا رآك الله وانت متسحر ذاكر له مستغفر
منيب تائب غفر الله لك سبحانه وتعالى
وقبل دعائك واجاب سؤالك وتاب
عليك وعتق رقبتك من
النار فهنيئا لك
بتلك الجلسه الروحيه انك تجلس مستغفرا
في السحر فما احسن السحر
ومااطيب السحر
ان في طعام السحور اعانة لك باذن الله
على الصيام في النهار وانت
تتلذذ بنعمة الله وانت
تتناول طعام سحورك وكانك تقول يارب
هذا الطعام الذي خلقته ورزقتنيه
اتقوى به على طاعتك
ومااحسن الطعام اذا استعين به
على طاعة الله عزوجل
قالى تعالى
ياأيها الذين امنوا كتب عليكم الصيام كما كتب ))
على الذين من قبلكم لعلكم تتقون))


المواضيع المتشابهه: